22 / 09 / 2021
الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير منطقة مكة المكرمة يتفقد عدداً من المشاريع التنموية بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة


5/07/1442
تفقد الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير منطقة مكة المكرمة عدداً من المشاريع التنموية والتطويرية بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة والتي تشرف على تنفيذها هيئة تطوير منطقة مكة المكرمة، يرافقه مساعد الرئيس التنفيذي للمشاريع المهندس عبدالرحمن الشهوان ومدير عام تنفيذ المشاريع المهندس علي الغامدي. وشملت تلك المشاريع مشروع استكمال الطريق الدائري الثاني الضلع الغربي ( تقاطع الكعكية - جرهم - الطندباوي) والتي تنفذ فيها الأجزاء المتبقية من الطريق بطول 5 كم ويمتد من تقاطع الكعكية بالطريق الدائري الثالث جنوبًا إلى تقاطع الطندباوي، وكذلك تنفيذ المرحلة الثانية من الطريق الدائري الثاني ( تقاطع البيبان ). وتفقد الرئيس التنفيذي للهيئة مشاريع استكمال الطريق الدائري الثالث، وهي تقاطع ( المسخوطة - العزيزية) واستكمال الجزء المتبقي ( من تقاطع المسخوطة إلى طريق الأمير سلطان )، ومشروع تقاطع ( الخنساء) والذي ينفذ فيه اربعة جسور على تقاطعات الخنساء , الحج , وادي لقيطة , الجزائر، بالاضافة الى مشروع تقاطع (التنعيم) والذي يتم فيه تنفيذ الطرق والجسور والأعمال المدنية والكهربائية من تقاطع الطريق الدائري الثالث مع شارع الجزائر إلى تقاطع الطريق الدائري الثالث مع طريق المدينة المنورة وتنفيذ جسر على شارع الحج والمنحدرات المتبقية في تقاطع الطريق الدائري الثالث مع طريق المدينة . كما تفقد الرئيس التنفيذي عدداً من المشاريع في المشاعر المقدسة وشملت مشروع محطة معالجة مخلفات الذبح، ومشروع جسر المشاة الموازي لطريق الملك عبدالله بشعر منى، ومشروع المباني السكنية لمحطات قطار المشاعر، اطلع فيها على ابرز المستجدات والمنجزات في تلك المشاريع. ووقف الرئيس التنفيذي للهيئة على مشروع النقل العام بالحافلات بمكة حيث تفقد مركز التشغيل وموقع مبيت الحافلات مطلعاً على اخر مستجدات العمل والبنى التحتية ونسبة الانجاز بالمشروع، واستعرض مع مسؤلي شركة قطارات مكة نموذجاً لمحطة توقف الحافلات والجاري تنفيذها خلال المرحلة الاولى من مشروع النقل العام. كما زار الرئيس التنفيذي مشروع طريق الملك عبدالعزيز ( وجهة مسار) والذي يعد أحد أهم المشروعات، والتي تعتبر وجهة عصرية نموذجية ومعلماً حضرياً في مكة المكرمة. واطلع العارضي خلال الزيارة على سير مراحل العمل، حيث يستهدف المشروع تحقيق تطلعات القيادة الرشيدة في طرح الرؤى التنموية اللازمة للارتقاء بالمستوى العمراني والبيئي والاجتماعي في مكة المكرمة وجعلها وجهة عالمية رائدة. من جهته اكد المهندس أحمد بن عمر العارضي الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير مكة المكرمة استعداد الهيئة لتقديم الدعم اللازم والعمل على توفير كل ما من شأنه إنجاز العمل بالوجهة التي ستلعب دوراً رئيساً في تحقيق تطلعات القيادة الرشيدة، وتوجيهات مستشار خادم الحرمين الشريفين امير منطقة مكة المكرمة رئيس مجلس الهيئة صاحب السمو الملكي الامير خالد الفيصل وسمو نائبه صاحب المسو الملكي الامير بدر بن سلطان بن عبدالعزيز وتعزيز المساهمة الفاعلة في خدمة أهالي منطقة مكة المكرمة وزوارها من الحجاج والمعتمرين، وتسهيل وصولهم إلى الحرم المكي الشريف، وتغيير تجربتهم نحو الأفضل.
أخر التغريدات